أنشطة الحكومة

شركة كوسموس اينرجي تجدد تأكيد التزامها بمواصلة العمل في حقل آحميم الكبير للغاز

نواكشوط,  12/11/2020
جددت شركة كوسموس إينرجي تأكيد التزامها بمواصلة العمل في مشروع حقل السلحفاة الكبير"آحميم"للغاز.

جاء ذلك خلال لقاء خص به معالي وزير البترول والمعادن والطاقة السيد عبد السلام ولد محمد صالح، اليوم الخميس بمكتبه في نواكشوط السيد تود نيبروجي ، نائب الرئيس الأول والمسؤول عن وحدة موريتانيا-السنغال بشركة كوسموس إنرجي ، و السيد مايك أندرسون، نائب الرئيس الأول للشؤون الخارجية والعلاقات مع الحكومات ، والسيد إسماعيل سيد أحمد، نائب الرئيس والمدير الممثل للشركة في موريتانيا.

وركزت المقابلة على التقدم المحرز في حقل آحميم الكبير للغاز ، الذي يتواصل تطويره بشكل مشترك من قبل "بي بي" وكوسموس اينرجي والشركة الموريتانية للمحروقات والأملاك المعدنية و الشركة السنغالية للبترول.

وخلال المقابلة، نقلت شركة كوسموس اينيرجي للوزير رسالة قوية تتعلق باستمرار الشراكة مع موريتانيا من أجل ضمان تقدم أعمال المرحلة الأولى من مشروع GTA.

وسيكتمل تنفيذ أشغال هذه المرحلة الأولي بنسبة 50 بالمائة بحلول نهاية العام، في ظل توقع أول إنتاج للغاز في أفق سنة 2023.

جرى اللقاء بحضور السيد مامادوآمادو كان، مكلف بمهمة، والسيد كرومبالي ولد لحبيب، مستشار مكلف بالمحروقات الخام، والسيد مصطفى ولد بشير، المدير العام للمحروقات، والسيد التراد ولد عبد الباقي المدير العام للشركة الموريتانية للمحروقات والأملاك المعدنية.
آخر تحديث : 12/11/2020 16:18:51