أنشطة الحكومة

نواذيبو : انطلاق فعاليات مهرجان البحر والساحل

نواذيبو,  13/11/2020
احتضنت توسعة ميناء الصيد التقليدي بانواذيبو ليلة البارحة انطلاق فعاليات مهرجان البحر والساحل، منظمة من طرف منظمة التنوع البيئي والثقافي بالتعاون مع ميناء الصيد التقليدي .

وتهدف التظاهرة التي تستمر ثلاثة أيام إلى التعريف بالتنوع البيولوجي البحري الغني في موريتانيا وتقديمه ل ٤٠٠٠ مستخدم يترددون يوميا على ميناء الصيد التقليدي في انواذيبو بحثا عن عمل مؤقت من أجل توعيتهم حول بعض المخاطر التي يمكن ان تتأثر بها الحياة البحرية.

وتتضمن فقرات المهرجان تقديم محاضرات وعروض تشمل أهمية المحافظة على الثروة البحرية والتربية البيئية اضافة إلى الآثار السلبية الناجمة عن بعض الممارسات الضارة بالوسط البحري .

وثمن معالي وزيرالصيد والاقتصاد البحري عبد العزيز ولد الداهي في كلمة مسجلة بالمناسبة التظاهرة النوعية للمحافظة على الثروة البحرية وحماية الوسط البيئي والتنوع الثقافي عبر خلق وعي جماعي حول أهمية هذه الشواطئ الغنية واستدامة ثروتها مما سيساهم في تغيير المسلكيات الضارة بالبيئة البحرية .

وأضاف أن المحافظة على البيئة البحرية تعتبر من أهم الركائز التي تتضمنها استراتيجية الاستصلاح والتنمية المستدامة للصيد البحري في الفترة ما بين ٢٠٢٠-٢٠٢٤ وذلك لما تحظى به شواطئ موريتانيا من تنوع بيئي يستوجب المحافظة عليه وصيانته .

وشكر القائمين على مهرجان البحر والساحل على هذه المساهمة القيمة في مجال المحافظة على الثروة البحرية والوسط البحري ، داعيا إلى اغتنام الفرصة والعمل على ضمان أكبر استفادة ممكنة من التظاهرة عبر تبادل الآراء وصياغة التوصيات .

وبدوره أبرز المدير العام لمؤسسة خليج الراحة السيد محمد فال ولد يوسف أهمية التظاهرة في ترقية وتثمين أنشطة الصيد التقليدي والشاطئي اضافة إلى التعريف بالشاطئ وضرورة حمايته أمام مختلف الإكراهات والتحديات للمحافظة على الوسط الايكولوجي لهذه الثرة السمكية المتجددة .

واستعرض التطورات التي حصلت في الميناء خلال الفترة الماضية والمتمثلة في تحسين المنظومة المينائية وفتح الممرات وازالة بقايا السفن.

وكانت رئيسة منظمة التنوع البيئي والثقافي السيدة ميمونة بنت السالك قد تحدثت قبل ذلك عن جهود منظمتها في مجال التثقيف والتوعية في مجالات البيئة والثقافة والمواطنة عبر تنظيم سلسلة من النشاطات كان لها الأثر الإيجابي في حماية الوسط البيئي .

وتضمنت فعاليات المهرجان تنظيم معرض شاركت فيه بعض المؤسسات العاملة في مجال الصيد وكذلك بعض المنظمات غير الحكومية العاملة في مجال المحافظة على البيئة البحرية .

وجرى انطلاق هذه الفعاليات بحضور الوالي المساعد لولاية داخلت نواذيبو وممثلي المصالح الجهوية والأمنية في المدينة .
آخر تحديث : 13/11/2020 10:56:18