أنشطة الحكومة

وزير الدفاع الوطني يدشن أربع مقرات لفرق الدرك الوطني على مستوى ولاية كوركول

كيهيدي,  23/11/2020
أشرف معالي وزير الدفاع الوطني، السيد حننه ولد سيدي، رفقة قائد أركان الدرك الوطني، الفريق السلطان ولد محمد أسواد، مساء أمس الأحد على تدشين مقرات لفرق الدرك الوطني في كل من لكصيبه1، ومونكل و أمبود وتوفند سيفه، بولاية كوركول.

وتجول الوزير رفقة الوفد المرافق له داخل هذه المقرات حيث أطلع ميدانيا على مكوناتها، و قدمت له شروح حول التصاميم الفنية المعتمدة في تشييدها، والتجهيزات التي تتوفر عليها، والإضافة النوعية التي توفرها لمساعدة وحدات الدرك في هذه المناطق على القيام بالأدوار المنوطة بها.

ويدخل إنجاز هذه المنشآت في إطار تنفيذ المرحلة الأولى من الخطة الخمسية(2020/2024) الهادفة إلى تمكين الدرك الوطني من لعب الدور المنوط به في إطار المنظومة الأمنية الوطنية على أكمل وجه.

ويدخل هذا التدشين الذي يأتي في إطار الاحتفالات المخلدة للذكرى الستين لعيد الاستقلال الوطني ضمن جملة من التدشينات يشرف عليها معالي وزير الدفاع الوطني تشمل 11 مقرا لوحدات الدرك الوطني بولايات لبراكنه وكوركل وغيدي ماغه.

ويشكل إنجاز هذه المنشآت إضافة نوعية للأداء النوعي المهني لوحدات الدرك الوطني بشكل عام ضمن منظومة الأمن العمومي الذي يعتبر بالنسبة للسلطات العليا في البلد أولوية قصوى باعتباره هدفا وطنيا لابد من تحقيقه.

وعبر سكان المناطق المستفيدة من هذه المنشآت عن سعادتهم بتدشين هذه المرافق الأمنية التي كانت ضرورة للساكنة.

جرى حفل التدشين بحضور والي كوركول، السيد أحمدنا ولد سيد أب، وحاكم مقاطعة أمبود، السيد سيدي محمد ولد عبد الله ولد البوناني، والمنتخبين المحليين، و عدد من الضباط الأعلون والضباط من قيادة أركان الدرك الوطني، وقادة التشكيلات العسكرية والأمنية في الولاية.
آخر تحديث : 23/11/2020 15:10:43