أنشطة الحكومة

وزير الدفاع الوطني يشرف على تدشين عنبر طائرات وقاعة شرف بقيادة أركان الجيش الجوي

نواكشوط,  27/11/2020
أشرف معالي وزير الدفاع الوطني، السيد حننه ولد سيدي، رفقة قائد الأركان العامة للجيوش الفريق محمد بمبه مكت مساء اليوم الجمعة بقيادة أركان الجيش الجوي على حفل تدشين عنبر طائرات وقاعة شرف لكبار الضيوف العسكريين والمدنيين، وذلك في إطار الاحتفالات المخلدة للذكرى الستين لعيد الاستقلال الوطني.

وبدأ الحفل باستعراض وحدات من القوات المسلحة الوطنية أدت للوزير والوفد المرافق له تحية الشرف.

ويضم هذا العنبر الذي يقع على مساحة إجمالية تقدر ب 1200 متر مربع عدة مكاتب وورشات ومخازن تستجيب للمعايير الضرورية من اجل حفظ المعدات والتجهيزات في الظروف الملائمة، إضافة إلى توفيره فضاء مناسبا للعاملين في مجال التصليح والصيانة .

كما تضم قاعة الشرف الواقعة على مساحة 400 متر مربع قاعتين كبيرتين وبعض القاعات المتوسطة ومصلى.

و تجول معالي الوزير بعد التدشين داخل مختلف أجنحة العنبر، واستمع إلى شروح حول الآليات و المعايير الفنية التي اتبعت لتنفيذه.

وأكد قائد أركان الجيش الجوي اللواء محمد ولد لحريطاني، في كلمة بالمناسبة أن تدشين صرحين أساسيين من البنى التحتية الضرورية للمطارات عموما وخاصة القواعد الجوية العسكرية يأتي تجسيدا للجهود التي تبذلها الأركان العامة للجيوش للنهوض بجيشنا الوطني وبشكل خاص بسلاحنا الجوي والعمل على تطوير بنيته التحتية سبيلا لتمكينه من أداء مهامه على الوجه الأكمل.

وأضاف أن هذا العنبر يعتبر وسيلة لا غنى عنها لحماية الطائرات وكذا المعدات من الرطوبة والعوامل المناخية التي تؤثر سلبا على جاهزية العتاد والمعدات . والتي تمثل التحدي الأول والمسبب الرئيسي لتآكل المعدات، حيث تم انطلاقا من ذلك بناؤه وفق هندسة معمارية تستوفي المعايير المطلوبة عالميا.

وبين أن بناء قاعة الشرف تم وفق اعتماد كل المعايير الفنية المطلوبة في هذا المرفق من اجل استيفاء وسائل الراحة والذي سيخصص مستقبلا لاستقبال ووداع الشخصيات المهمة والاعتبارية – العسكرية والمدنية- المسافرة عبر أسطولنا العسكري.

وحضر حفل التدشين الامين العام لوزارة الدفاع الوطني اللواء محمد فال ولد أمعييف و قائد المكتب الثالث بقيادة الأركان العامة للجيوش و عدد من الضباط السامين.
آخر تحديث : 28/11/2020 10:13:07