ثقافة و تعليم

تنظيم ندوة ثقافية حول اللغة العربية بين الماضي والحاضر

انواكشوط,  05/03/2021
نظم نادي الفصحى بالرابطة الثقافية لطلاب المعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية اليوم الجمعة في انواكشوط، ندوة ثقافية بمناسبة تخليد اليوم العربي للغة العربية، تحت عنوان "اللغة العربية بين الماضي والحاضر: رقمنة اللغة نموذجا".

وتضمنت هذه الندوة، التي تدخل في إطار حصد اللغة العربية للمركز الرابع في البحث على الإنترنت، إلقاءات شعرية ومحاضرة عن اللغة العربية ودورها قدمها رئيس رابطة أدباء وكتاب موريتانيا، السيد محمدو أحظانا.

وبين المدير العام للمعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية السيد الحسن ولد أعمر بلول، لدى إشرافه على افتتاح الندوة بمباني المعهد، أن موضوع اللغة العربية يحتاج جهود الجميع، كما شكر الرابطة على تنظيم هذه الندوة.

وأضاف أن فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني قدم برنامجا متكاملا لإعادة بناء الدولة وأن الحكومة تعمل على إنجاح هذا البرنامج.

وأشار إلى أن إنتاج العلم أصبح عن طريق تكنولوجيا المعاصرة، مبينا أن مجال البحوث أصبح ينتج عن طريق عدة لغات أخرى.

وبدوره قال رئيس نادي الفصحى السيد أحمد ولد الوالد إن الرابطة دأبت على تنظيم هذه الندوة كل سنة، في إطار الاحتفالات بمناسبة يوم اللغة العربية.

وأضاف أن الندوة نظمت هذه السنة بمناسبة حصد اللغة المرتبة الرابعة بين اللغات في مجال الحضور على المحتوى الرقمي للشبكة العنكبوتية.
آخر تحديث : 05/03/2021 16:01:28