أنشطة الحكومة

لبراكنه: انطلاق ورشة حول إجراءات التكفل الصحي لمؤمني "تآزر"

ألاك ,  07/03/2021
احتضنت مدينة ألاك، عاصمة ولاية لبراكنه،اليوم الأحد أشغال ورشة جهوية لتكوين الأطباء الرئيسيين حول إجراءات التكفل الصحي بمؤمني المندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء "تآزر"، في جميع مقاطعات ولايات، لبراكنه واترارزة وكيدي ماغة وكوركول.

ويهدف اللقاء،الذي يدوم يوما واحدا، إلى تدارس آليات التكفل بالأسر الفقيرة وإدماجها في نظام التأمين الصحي.

وأكد معالي وزير الصحة السيد محمد نذيرو ولد حامد، خلال كلمته الافتتاحية، أن الهدف من الورشة هو توفير التأمين الصحي لمائة ألف أسرة فقيرة موزعة على جميع التراب الوطني.

وأشار إلى أنه تم توقيع اتفاقية بهذا الشأن يوم 13 يناير 2021، بين وزارة الصحة ممثلة في الصندوق الوطني للتأمين الصحي والمندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء "تآزر"، وذلك في إطار تنفيذ سياسة فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، الهادفة إلى ضمان تأمين صحي للمواطنين الأكثر احتياجا.

وبين الوزير أنه بموجب الاتفاق سيستفيد 620 ألف شخص من مزايا خدمة التأمين الصحي، مما من شأنه أن يضاعف أعداد المؤمنين من طرف الصندوق الوطني للتأمين الصحي ويساهم بشكل فعال في التغطية الصحية الشاملة.

كما أشاد السيد محمد نذيرو ولد حامد بالجهود الكبيرة التي بذلتها جميع الطواقم الصحية في سبيل مواجهة جائحة كوفيد-19، داعيا الجميع إلى بذل المزيد من الاستعداد في معاملة الوافدين إلى المنشآت الصحية وخاصة المرضى الأكثر احتياجا بشكل لائق.

وعقب افتتاح الورشة، زار الوزير رفقة والي لبراكنه السيد امربيه رب ولد بوننه ولد عابدين، المركز الصحي لمقاطعة ألاك، حيث اطلع على سير العمل واستمع إلى شروح مفصلة عن نوعية الاستشارات والخدمات التي يقدمها لمرتاديه.

نشير إلى أن افتتاح الورشة جرى بحضور والي لبراكنه وحاكم مقاطعة ألاك السيد عبد الله ولد الإمام والمدير العام للصندوق الوطني للتأمين الصحي السيد ابدبه سيدي زين.
آخر تحديث : 08/03/2021 11:07:26