أنشطة الحكومة

عودة وزيرة الثقافة والشباب والرياضة من ليبيا

نواكشوط,  03/06/2010
عادت فجر اليوم الخميس الى نواكشوط السيدة سيسه بنت الشيخ ولد بيده، وزيرة الثقافة والشباب والر ياضة قادمة من طرابلس، حيث شاركت في اعمال الدورة الثانية لوزراء الثقافة في الدول المغاربية التي احتضنتهاالعاصمة الليبية فى الفترة من 27 الى 29 مايو المنصرم.

وألقت الوزيرة امام هذه الدورة، كلمة ابرزت فيها أهمية تبني الدول المغاربية الأستراتيجية ثقافية واضحة المعالم والاهداف، وخلق انشطة ثقافية مشتركة.

وشدد الوزراء المغاربيون على الدور الذي تلعبه الثقافة في التنمية والتقارب بين الشعوب، مطالبين الشباب بلعب دوه الحيوي في الاحتفالات المخلدة للسنة الدولية للشباب.

وأبرز الوزراء ان الدول المغاربية على موعد مع مناسبات ثقافية هامة خلال سنة 2011، هما اعتماد نواكشوط عاصمة للثقافة الاسلامية بالاشتراك مع مدينة تلمسان الجزائرية كما تم اختيار مدينة سرت الليبية عاصمة للثقافة العربية.

وكانت وزيرة الثقافة مرفوقة بوفد يضم على الخصوص السيد محمدو لد احظانه، المستشار المكلف بالثقافة والدكتور محمد الامين ولد الكتاب، المنسق الوطني لمشروع نواكشوط عاصمة للثقافة الاسلامية 2011.
آخر تحديث : 03/06/2010 09:30:00