أنشطة الحكومة

شركاء موريتانيا يثمنون جهودها في مجال الحكم الرشيد

ابروكسيل,  22/06/2010
ثمن شركاء موريتانيا المشاركون في الطاولة المستديرة التى تنظمها موريتانيا منذ صباح اليوم الثلاثاء في بروكسيل، برئاسة الوزير الأول الدكتور مولاي ولد محمد لقظف، جهود بلادنا في مجال الحكم الرشيد.
جاء ذلك خلال الجسلة الافتتاحية لهذه الطاولة، حيث تحدث بعد الوزير الأول، ممثل اللجنة الاوروبية السيد اكريستيان لفتر، فعبر عن ارتياحه لتنظيم هذه الطاولة التى قال إنها "ستمكننا من مواكبة موريتانيا في جهودها لتعزيز الديمقراطية وحسن التسيير ودفع التنمية الاقتصادية والاجتماعية للبلاد".
وأضاف أن اللجنة الأوروبية واثقة بأن مسلسل الإصلاحات قد انطلق بالفعل، داعيا جميع الشركاء للتعبير عن انفتاحهم وتضامنهم من أجل مساعدة موريتانيا للاستفادة من الفرص الكثيرة التي تتوفر عليها.
ومن جهتها قالت السيدة باتريسيا آلونسو غامو، ممثلة صندوق النقد الدولي أن الحوار بين موريتانيا وشركائها في التنمية مكن مؤخرا وفي فترة قصيرة، من الاتفاق علي برنامج جديد بموجب "التسهيل الموسع" بمبلغ قياسي قدره 118 مليون دولار أمريكي.
وأبرزت أن المعطيات الاقتصادية والمالية المتوفرة إلي الآن، تشير الي أن الاقتصاد الموريتاني دخل في الاشهر الاخيرة فترة انطلاق كما يدل على ذلك ارتفاع إنتاج وأسعار الحديد ومضاعفة القروض للقطاع الخاص والوضعية الجيدة للصادرات.
وأضافت أن الأهداف المحددة خلال سنة 2010 تحققت كما وكيفا وفي المجال البنيوي.
أما المدير العام لصندو النقد العربي السيد جاسم مناعي، فعبر عن ارتياحه لحضور هذه الطاولة المستديرة، مستعرضا التعاون المثمر بين موريتانيا وهذه الهيئة.
وثمن مدير الصندوق جهود موريتانيا للتقليل من انعكاسات الأزمة الاقتصادية العالمية.
ومن جهته أشاد ممثل المملكة المغربية الشقيقة في هذه الطاولة السيد عزوم، بجهود موريتانيا في مجال مكافحة الفقر والتصدى للهجرة السرية.
وعبر عن استعداد بلاده لوضع تجربتها في مختلف المجالات التنموية تحت تصرف موريتانيا.
وقال إن تضافر جهود الجميع لتفعيل التنمية في المنطقة يشكل سلاحا فعالا في وجه الإرهاب الذى يتهددها.
وبدوره اكد ممثل الجماهيرية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى الشقيقة السيد محمد الطاهر حموده سيالة، أمين شؤون التعاون باللجنة الشعبية العامة، أن بلده شريك فعلي لموريتانيا، ومستعد لتقديم المزيد من الدعم خاصة في مجال مكافحة البطالة من خلق فرص عمل في ميادين الصيد والسياحة والزراعة والاتصال والطاقة، كما ستقوم ببناء فندق من خمس نجوم بنواكشوط.
وقدم الوفد الموريتاني بعد هذه المداخلات، جملة من العروض تناولت من بين أمور أخرى مشروع الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفقر الذى يحظى باهتمام خاص من طرف شركاء موريتانيا في التنمية.
آخر تحديث : 22/06/2010 16:43:38