أنشطة الحكومة

وزير الطاقة يتفقد بعض ورشات مشروع توسعة الشبكة الكهربائية لانواكشوط

نواكشوط,  04/10/2010
قام وزير الطاقة والبترول السيد وان ابراهيما لامين اليوم الاثنين بزيارة استطلاعية لعدد من ورشات توسعة الشبكة الكهربائية في نواكشوط.
وفي هذا الإطار، تفقد الوزير مشروع محطة "الوارف"التي تبلغ طاقتها 36 ميغاوات بمولداتها الكهربائية التسع ذات ال 4 ميغاوات لكل منها والتي وصلت بالفعل إلي الميناء.
وقد لاحظ الوزير الذي كان مرفوقا بالمدير العام للشركة الموريتانية للكهرباء السيد أحمد سالم ولد البشير، مستوى تقدم الأشغال التي تقوم بها الهندسة المدنية.
كما زار الوزير ورشة تيارت لإصلاح أعمدة الكهرباء وكذا المقطع رقم 3 بدار النعيم من مشروع توسعة الشبكة الكهربائية.
وفي هذا الإطار، اطلع الوزير والوفد المرافق له على درجة تقدم عمليات التوصيل في أحياء تيارت ودار النعيم.
وكانت المحطة الأخيرة من زيارة الوزير منطقة "قندهار" بمقاطعة عرفات حيث اطلع على الورشة الموجودة بهذه المنطقة والتي تتقدم الأعمال فيها بشكل طبيعي.
وخلال مختلف محطات الزيارة، حرص الوزير على التذكير بضرورة احترام التزامات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز المتعلقة بتعميم الكهرباء على مختلف أحياء العاصمة مع نهاية سنة 2010.
وفي هذا الإطار، أوضح المدير العام للشركة الموريتانية للكهرباء أن مستوى تقدم الأشغال سيسمح لمختلف الأطراف المعنية بهذا الإنجاز باحترام الآجال المقررة.
وفي ختام الزيارة، أوضح المدير العام للكهرباء بوزارة الطاقة والبترول أن هذه الزيارة تندرج في إطار متابعة برنامج كهربة مدينة نواكشوط الذي سيمكن سكان العاصمة من الحصول على الكهرباء.
وأضاف "نحن نعمل ضمن الآجال المحددة من طرف رئيس الجمهورية وتعمل الشركة الموريتانية للكهرباء على احترام تلك الآجال بالتعاون مع المؤسسات التي تنفذ الأشغال في المقاطع الستة التي ستكتمل الأشغال فيها مع نهاية السنة".
ومن جهته أوضح المدير العام المساعد للشركة الموريتانية للكهرباء السيد محمد سالم ولد احمد للوكالة الموريتانية للأنباء أن الأشغال التي تقوم بها الهندسة المدنية في محطة "الوارف" بطاقتها البالغة 36 ميغاوات، تتقدم بمستوى يبعث على الارتياح، كما أن المنشآت التسع التي ستقام عليها المولدات التسع باتت ست منها شبه جاهزة في حين توشك الثلاث الباقية على الانتهاء.
وأضاف أن الأشغال المتعلقة بالتوصيل مستمرة كما تم تثبيت معظم الأعمدة الكهربائية في المدينة.
وقال "مع وصول المولدات التسع ، يمكن القول إننا ضمن الآجال المحددة للأشغال".
ورافق الوزير في هذه الزيارة السيد عبد الرحمن ولد محمد، الأمين العام لوزارة الطاقة والبترول وعدد من مسؤولي القطاع ومسؤولي الشركة الموريتانية للكهرباء.


آخر تحديث : 04/10/2010 18:24:00