رياضة

رغم الخسارة بهدف وحيد..المنتخب الوطني قدم أداء مميزا أمام نظيره الكاميروني

نواكشوط,  15/02/2021
قدم المنتخب الوطني للشباب دون 20 سنة في مباراة الافتتاح للأدوار النهائية ضمن منافسات بطولة كأس أمم إفريقيا للشباب دون 20 سنة التي أجريت مساء أمس الأحد بالملعب الأولمبي أمام المنتخب الكاميروني أداء مميزا، حيث كان ندا قويا ومنافسا لخصمه الذي يعتبر من أقوى المنتخبات المشاركة في البطولة، وذلك لما لديه من خبرة وتاريخ طويل في المسابقات القارية والإفريقية وما يمتلك من نجوم شابة ومحترفة في الأندية الأوروبية.

فالعظمة الكامرونية قد اصطدمت وبشكل لم يكن متوقعا حتى من قبل الجماهير الوطنية بشباب المرابطين الذي كان سيد المباراة من حيث السيطرة ونسبة التحكم وصناعة فرص التسجيل التي أتيحت له أكثر من مرة في شوطي المباراة ولولا قلة الخبرة والتسرع لكانت النتيجة لصالحه.

فرغم غياب الجماهير الرياضية وخوضه لأول مباراة له في منافسة قارية مثل كأس أمم إفريقيا للشباب كان المنتخب الوطني على المستوى المطلوب وظهر بشكل مميز يليق بمستوى منتخب وطني تعقد عليه الجماهير الوطنية آمالها في المستقبل وأعطى صورة حسنة عن كرة القدم الوطنية من جهة، كما برهن مستواه المتميز الذي ظهر به أمس أمام الكاميرون على أهمية الدعم المادي والمعنوي الذي توليه السلطات العليا والمعنية في البلد لكرة القدم الوطنية وحسن إدارة القائمين على الشأن الرياضي المحلي من اتحادات ومؤسسات و رؤساء أندية.

فقد كسب المنتخب الوطني من خلال مباراته مع نظيره الكاميروني ثقة الجمهور وزرع الأمل في قلوب الموريتانيين في التقدم بعيدا في هذه البطولة إن لم يظفر بالكأس ، وأصبح الكل يشعر بأن بلادنا في هذه الآونة لديها منتخب وطني قادر على منافسة ومقارعة كبار المنتخبات الدولية والإفريقية.

وعليه فإن منتخبنا الوطني مطالب بتعويض خسارته الغير مستحقة من المنتخب الكاميروني في اكتساب نقاط الجولتين القادمتين، إذا ما أراد التجاوز إلى الدور الثاني من البطولة.

إعداد: صمب الداه
آخر تحديث : 15/02/2021 12:56:35