ثقافة و تعليم

"الإعلام بين العولمة والهوية الإسلامية" موضوع محاضرة بالمسجد الجامع

انواكشوط,  20/04/2021
ألقى فضيلة الدكتور محمدن ولد محمد غلام، أمس الاثنين بالمسجد الجامع في نواكشوط محاضرة تحت عنوان: "الإعلام بين العولمة والهوية الإسلامية"، وذلك ضمن برنامج الإحياء الرمضاني الذي تشرف عليه وزارة الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي.

وأكد المحاضر أن الإعلام لما يكتسيه من أهمية بإمكانه من خلال نقل الأخبار الصحيحة والتحاليل الرصينة والتعريفات الوافية أن يحافظ على الهوة بين الاستفادة من التطور المادي وخصوصيات الأمم في الهوية الحضارية والخصوصية الدينية التي يتميز بها كل مجتمع عن غيره.

وأوضح أن خطورة العولمة تكمن في جانبها الأخلاقي الذي يحاول أن يجعل من العالم نمطا أخلاقيا واحدا تذوب فيه الفوارق وتمتزج فيه المعتقدات.

وقال إن الأمة الإسلامية لايمكن أن تتخلى عن ثوابتها وإنما عليها التأسي بالنبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه وأن تأخذ من الأمم كلما يصلح في الأمور المادية مع الحفاظ على الخصوصية الدينية والأخلاقية، محملا إعلام الأمة مسؤولية التصدي لهذه العولمة بالتمحيص والتحليل وكشف كلما من شأنه التأثير أو التشويش على قيمنا المستمدة من ديننا الحنيف.

كما استضافت المحاضرة الدكتور المختار ولد عباد، حيث أكد أهمية تناول لقاح كورونا، موضحا سلامته من كل الشائعات.

وبين فوائد الصوم على الجسم، معددا الأمراض المجيزة للإفطار.

و نوه بالنتائج الإيجابية التي حققتها موريتانيا في مواجهة انتشار فيروس كورونا، محذرا من التساهل في الإجراءات المتبعة في الوقاية أوالتقليل من شأنها.

وجرت المحاضرة بحضور مستشار وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي للشؤون الإسلامية السيد سيدي محمد الشواف ومدير التوجيه الإسلامي السيد محمد الأمين ولد شيخنا ولد الشيخ أحمد.
آخر تحديث : 20/04/2021 10:54:55