مجتمع

التنسيقية النقابية لعمال موريتانيا تخلد فاتح مايو

انواكشوط,  01/05/2021
خلدت التنسيقية النقابية لعمال موريتانيا (تنعم) التي تضم في عضويتها 30 منظمة نقابية اليوم السبت في انواكشوط، العيد الدولي للشغل، تحت شعار: "الوحدة الوطنية أداة لمكافحة الفساد".

ونظمت التنسيقية بهذه المناسبة مهرجانا خطابيا بمقر اتحاد العمال الموريتانيين في مقاطعة لكصر بولاية انواكشوط الغربية حضره إلى جانب رئيسة التنسيقية السيدة خديجة ممدو جلو، الرؤساء والأمناء العامون للنقابات والمنظمات النقابية المنضوية في إطار هذه التنسيقية.

وأكدت رئيسة التنسيقية في كلمة بالمناسبة عظمة تزامن تخليد عيد العمال لهذا العام مع شهر الرحمة والمغفرة الذي يتحلى الجميع بروحه التي قوامها التضامن والوحدة والتسامح والاستقامة والانسجام بين مختلف مكونات مجتمعنا استجابة لتعاليم ديننا السمحة، ومقدمة لازمة لأية تنمية منشودة.

وأضافت أن التصدي للفساد يعد ضرورة ملحة لا تقبل التأجيل وذلك سبيلا إلى إرساء العدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص وضمان ولوج الجميع إلى الخدمات الأساسية والحياة الكريمة اللائقة في وطننا العزيز، داعية السلطات العمومية إلى مراجعة النصوص القانونية والتنظيمية للشغل والرفع من واقع العمال وصيانة حقوقهم الأساسية.

وبدوره ثمن نائب رئيسة التنسيقية، السيد محمد ولد أحمد زايد، جملة الإجراءات التي اتخذتها السلطات العليا في البلد لمواجهة آثار الجائحة، مؤكدا أنها لن تكون كافية لمواجهة شراسة الجائحة والآثار المدمرة لها.

ومن جانبه قدم السيد محمد الأمين ولد أبي ولد محمد سيدي، الأمين التنفيذي المكلف بالجانب المالي في التنسيقية، العريضة المطلبية للتنسيقية التي ضمنتها 50 مطلبا نقابيا، جاءت في مقدمتها المطالبة بزيادة أجور العمال بنسبة 100% وغيرها من الزيادات المتفق عليها بالنسبة لعدد من القطاعات، وتطبيق مخصصات زيادات التقاعد.
آخر تحديث : 01/05/2021 13:02:07