صحافة

جهة انواكشوط تنظم إفطارا لصالح الصحافة الوطنية

انواكشوط ,  03/05/2021
نظمت جهة نواكشوط مساء أمس الأحد حفل إفطار لصالح الصحافة الوطنية بمناسبة العيد الدولي لحرية الصحافة.

وتهدف الجهة من خلال تنظيم هذا الحفل إلى اطلاع الصحفيين على أهم الإنجازات التي حققتها في الفترة الماضية وخططها التنموية في أفق 2024 باعتبار الصحافة شريكا في العملية التنموية.

وأكدت رئيسة الجهة السيدة فاطمة بنت عبد المالك، أنها اختارت تنظيم هذه التظاهرة لمؤازرة ومشاركة الصحفيين فرحتهم بمناسبة العيد الدولي لحرية الصحافة.

وأضافت أن جهة نواكشوط تعتبر الصحافة شريكا متميزا في التنمية، مبرزة أن مدينة نواكشوط تتميز بمحموعة من الخصوصيات والمشاكل التي تتطلب مساهمة الجميع وعلى رأسهم الصحافة من خلال المواكبة والنقد البناء.

وأشارت إلى أن مدينة نواكشوط تعد واجهة للبلد بكونها العاصمة وتمتيز بتوسعها العمراني على شكل أفقي وهو ما يتطلب جهودا إضافية لتوفير الخدمات الأساسية، موضحة في هذا الإطار أن جهود المنتخبين في المجلس الجهوي تنصب أساسا حول الأحياء الهشة في المدينة.

وبينت أن الجهة تعمل على سد النقص الحاصل في الخدمات الأساسية في المدينة من أجل تنميتها وتطويرها بشكل يتماشى مع متطلبات حياة المدينة.

وبعد ذلك عرضت الجهة فلما وثائقيا عن أهم الإنجازات التي تحققت في الفترة الماضية وشملت مجالات الصحة والتعليم والبنى التحتية والمياه والزراعة والتكوين والحملات التحسيسية التي نظمت لمواجهة جائحة كورونا وحملات الرش ضد الباعوض.

كما قدم مدير الدراسات والتعاون بالجهة السيد السالك أحمد شريف عرضا عن الخطط التنموية للجهة في أفق 2024، حيث ركز على توفير الخدمات الأساسية من خلال مقاربة تشاركية لتنمية مدينة انواكشوط.

وجرى الحفل بحضور رئيس السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية ومكلف بمهمة برئاسة الجمهورية ومديري الوكالة الموريتانية للأنباء وقناة الموريتاتية ونقيب الصحفيين الموريتانيين ولفيف من الصحفيين.
آخر تحديث : 04/05/2021 10:34:47