أنشطة الحكومة

الوزير الأول: الشق الاجتماعي من برنامج "تعهداتي" قطع خطوات متقدمة وبقية مكونات البرنامج تمضي في الاتجاه الصحيح

انواكشوط,  06/05/2021
أدى معالي الوزير الأول السيد محمد ولد بلال، زوال اليوم الخميس زيارة تفقد واطلاع لوزارة الداخلية واللامركزية، حيث كان في استقبال معاليه، معالي وزير الداخلية واللامركزية السيد محمد سالم ولد مرزوك والأمين العام للوزارة السيد محمد ولد أسويدات وعدد من المسؤولين المركزيين بنفس القطاع ووالي انواكشوط الغربية وحاكم مقاطعة تفرغ زينه ونائبة رئيسة جهة انواكشوط وعمدة بلدية تفرغ زينه.

وذكر معالي الوزير الأول في بداية الاجتماع الذي احتضنته قاعة المرحوم سيدي يسلم ولد أعمر شين بمقر وزارة الداخلية واللامركزية بالهدف من زيارته والمتمثل في الاطلاع ميدانيا وعن قرب على مستوى تنفيذ برنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، الهادف في مجمله إلى تحقيق آمال وتطلعات المواطنين في عموم البلاد.

وأضاف أن تنفيذ البرنامج المذكور أصبح في مراحل متقدمة جدا خاصة بالنسبة للمكونة المتعلقة بالشق الاجتماعي والعناية بالطبقات الهشة التي كان لها نصيب الأسد في جميع البرامج والسياسات الجاري تنفيذها في إطار هذا البرنامج.

وأكد معالي الوزير الأول أن جوانب أخرى متعددة من هذا البرنامج الشامل والطموح يتطلب تنفيذها والتأكد من جدوائتها مزيدا من الوقت، مطالبا بتسريع وتيرة العمل فيها وتجسيدها على أرض الواقع.

وأوضح أن جهودا معتبرة بذلت حتى الآن للوصول إلى الأهداف المرجوة من هذا البرنامج وإن كان حجم الاختلالات ما يزال كبيرا قائلا "ما يزال ينتظرنا الكثير من العمل والوقت يمر بسرعة".

وأضاف "من هنا أمرنا فخامة رئيس الجمهورية أن نبلغ إلى كل مستويات الإدارة الرسالة التي جئتكم بها اليوم، رسالة تطالبنا جميعا بأن نرسخ قيم ومبادئ الإدارة الصحيحة والحكم الرشيد الذي يلزمنا بتأسيس كل أفعالنا وقراراتنا الإدارية على القانون ومساطره، وأن تكون غايتها دائما تحقيق مصلحة المواطن".

واسترسل في تفصيل مبادئ الإدارة المهنية، مشددا على ضرورة العمل بروح الفريق المتضامن والمتكامل والتزام نهج التشاور وتبادل المعلومات، والتطوير المستمر لأساليب العمل الإداري واغتنام ما توفره لنا تقنيات المعلومات والاتصال من فرص ووسائل لابتكار وتسريع العمل وضبطه وتوثيقه.

وأكد معالي وزير الداخلية واللامركزية السيد محمد سالم ولد مرزوك، في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء عقب الاجتماع عن سرور مسؤولي قطاع الداخلية واللامركزية بزيارة معالي الوزير الأول.

وأشار إلى أن الاجتماع خصص لتقديم إحاطة عن عمل القطاع تمثلت في حصيلة تدخلات القطاع في البرامج والسياسات المنفذة في إطار برنامج تعهدات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

جرى الاجتماع بحضور الوزير الأمين العام للحكومة ومديرة ديوان الوزير الأول ومكلف بمهمة برئاسة الجمهورية ومستشارين بالوزارة الأولى.
آخر تحديث : 06/05/2021 17:32:07