منوع

منتدى باماكو يشيد بالتجربة الأمنية الموريتانية

باماكو ,  26/05/2021
أشاد الجنرال مارك فوكو، القائد السابق لقوة "سرفال"، بالتجربة الأمنية لبلادنا وذلك ضمن عرض قدمه أمس خلال أعمال منتدى باماكو المنعقد بفندق أزلاي السلام، وذلك بحضور وفد عسكري رفيع المستوى من بلادنا إضافة إلى العديد من المشاركين من المغرب العربي وإفريقيا وأوروبا.

وقال الجنرال الفرنسي خلال محاضرته تحت عنوان: "الاستقرار والعودة إلى السلام، مكان ودور القوات المسلحة والأمنية: "إذا كانت هناك دولة واحدة قامت بعمل جيد في هذا الموضوع، فهي موريتانيا. لقد تمكن الموريتانيون من إعادة بناء جهاز أمني كان مضمحلا. فتمكنوا من جعله أداة فعالة على الأرض. ومن الواضح أن الوضع في موريتانيا ظل هادئًا لعدة سنوات وهذا في الواقع نتيجة للسياسة والتفكير المعقلن. كما طور الموريتانيون نظام استخبارات فعال على الأرض".

وشهدت الهيئة التي تحدث خلالها الجنرال مارك فوكو تقديم ثلاثة عروض أخرى: الأول، حول "التطورات السريعة ضمن السياق الأمني والقضايا الإقليمية، ماذا عن كيفية أقلمة الأنظمة الأمنية؟" قدمها البروفيسور قادر عبد الرحيم، من معهد الدراسات السياسية بباريس، والمدير المساعد "لا فيجي".

أما الثاني فقد كان حول "النتائج وتشخيص الوضع في منطقة الساحل: تقديم تقرير "الساحل: ما الذي يجب تغييره"، الذي قدمه نياجالي باجايوكو، رئيس شبكة قطاع الأمن الإفريقي (ASSN).

فيما ركز العرض الثالث على "اتفاق السلام والمصالحة في مالي وفقا لاتفاق الجزائر. حل أم مشكلة لأمن مالي؟" قدمه نيكولاس نورماند، السفير الفرنسي السابق في مالي.
آخر تحديث : 26/05/2021 11:32:33